منتديات عالم الكمبيوتر السوري

أهـلا وسـهـلا بك زائرنا الكريـــم
نورت غالــي تفضل إضغط تسجيل
وشاركنا أيد بأيد ونورنا بمواضيعك
حارب بكل ما استعطت من قوة
لرد هذه الهجمة الكونية على بلدنا
وكون عضو هام وفعال وتميـــز
بإبداعاتك مع تحياتـنـا ......
منتديات الجيش السوري الإلكتروني

نحن فريق من الشباب السوري لديه خبرة واسعة في مجال تكنولوجيا المعلومات والأمن المعلوماتي


    20 [b]مليون دولار شهرياً.. ثمن القبول بغليون [/b]

    شاطر
    avatar
    ماء الذهب
    مشرف قسم الاخبار العامه

    عدد المساهمات : 2017
    نقاط : 7788
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 17/11/2011
    العمر : 44
    الموقع : دمشق

    20 [b]مليون دولار شهرياً.. ثمن القبول بغليون [/b]

    مُساهمة من طرف ماء الذهب في الخميس ديسمبر 29, 2011 5:42 pm

    20 مليون دولار شهرياً.. ثمن القبول بغليون


    تسعى تركيا إلى تعميم "النموذج التركي" القائم على قاعدة إسلامية وقمة ليبرالية تتعامل مع الواقع القائم على الأرض، بدلاً من السعي إلى تغييره.
    هذا النموذج الذي يحظى برعاية أميركية، وربما "إسرائيلية"، أصبح بين ليلة وضحاها مساراً تتخذه دول ثورات "الربيع العربي"، وهو ما يأمل معدّوه أن يكون حال سورية إن نجحت "الثورة" فيها.

    وتقول مصادر في المعارضة التركية، إن نموذج "الإسلاميين الجدد" الذي يراد تطبيقه في العالم العربي، من شأنه أن يستعيد شكل الإمبراطورية التركية، بمضمون أميركي لا يمكن أن يجلب على المنطقة إلا مجموعة من "الطغاة الصغار"، الذين يضحّون بكل المبادئ من أجل السلطة بقيادة "الطاغية الكبير"؛ المعروف عنه نزعته التسلطية.

    أما المعيار الأبرز - وربما الأوحد - لنجاح هذه النماذج الصغيرة في الحصول على الرضى الأميركي، هو تماماً ما فعله النموذج التركي من حيث المحافظة على العلاقة مع "إسرائيل"، وتطويرها سراً، رغم مناهضتها كلامياً في العلن، ولهذا تقول المصادر، إن "مجلس اسطنبول"، الذي يتخذ من أنقرة مأوى، يتجه إلى الانضمام إلى هذه القافلة، ما أن يحصل على هذه المباركة. وتقرأ المصادر مسار دول الثورات العربية، بدءاً من تونس التي قام رئيسها الجديد بدعوة الحاخامات إليه، مروراً بليبيا التي دعا مجلسها الانتقالي اليهود إلى العودة إليها، وصولاً إلى مصر التي بارك تيارها السلفي احترم "معاهداتها الدولية".

    وتؤكد المصادر أن المصدر الوحيد للرضى عن "مجلس اسطنبول"، هو إدراكه الثمن الذي يجب أن يدفعه للحصول على المساعدة في الوصول إلى السلطة، وهي مساعدة تدرك الولايات المتحدة أنها صعبة في الحالة السورية؛ الأكثر تماسكاً من بين كل الحالات السابقة، ولهذا تبدو الولايات المتحدة مترددة في إعلان الدعم لهذا المجلس، والاعتراف به "ممثلاً شرعياً ووحيداً"، ولهذا أيضاً لم تعترف به الدول العربية الدائرة في الفلك الأميركي، بانتظار أن تظهر على أرض الواقع ما يمكن أن يؤشر إلى قدرة هذا "المخلوق الهجين" على القيام بدور ما في عملية الانقلاب على النظام في المنطقة.

    رجال هذا المجلس بدأوا يشعرون بالضيق من الولايات المتحدة، التي قالت وزيرة خارجيتها في أحد الاجتماعات إن بلادها غير قادرة على الاعتراف بالمجلس، لأن "التمثيل النسائي فيه ضعيف"، وفيما كان أعضاء المجلس المجتمعون بكلينتون فاتحين أفواههم دهشة واستغراباً، كان من الواضح أن الأميركيين لم يتخذوا بعد أي قرار بضم هذا المجلس إلى تركيبة الدعم الخاصة بهم، ولهذا تم لجم الأتراك عن الاعتراف به، وكذلك الدول العربية الأخرى، بانتظار إشارة أخرى من الأميركي، الذي يدرك تماماً صعوبة المهمة التي تنتظره في سورية.

    التقط قادة "الإخوان" الإشارة الأميركية سريعاً، فقرروا عدم المضي في خطة إعادة تنظيم المجلس، ونجا غليون من العزل من منصبه، وبقي محمد فاروق طيفور؛ نائب المراقب العام، بعيداً عن رئاسة المجلس بانتظار فرصة أخرى، لكن تم تعويضه بصندوق إغاثة سيديره بتمويل قدره 20 مليون دولار شهرياً، يتم من خلاله السيطرة على القرار المالي والسياسي للمجلس برئاسة غليون، الذي أعطى الإشارة الإيجابية الأولى بإعلان نيته "قطع العلاقات مع إيران والمقاومة في لبنان" إذا ما وصل إلى السلطة، فحصل على الرضى الأوّلي، بانتظار الرضى الأخير..

    المصدر : الثبات

    avatar
    كادي

    عدد المساهمات : 817
    نقاط : 3109
    السٌّمعَة : 132
    تاريخ التسجيل : 14/11/2011

    رد: 20 [b]مليون دولار شهرياً.. ثمن القبول بغليون [/b]

    مُساهمة من طرف كادي في السبت ديسمبر 31, 2011 12:42 pm


    لساتهم بيحلموا انه بيوصلوا للسلطه حلم

    ابليس بالجنه ان شاء الله ماراح يوصلوا

    الى شيء ابدا

    يعطيكي العافيه


    _________________
    منصــــــــــــوره يــــا بــــــــلادي

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 20, 2017 6:17 am